رحلة رضوان خان فوريست غامب بعدسة بوليود

My Name Is Khanعلى الرغم من ازدياد شعبية أفلام بوليوود في الغرب، والإقبال عليها خاصة انها تقدم نفسها لجيل جديد من الشباب (الجيل الأول والثاني من المهاجرين ) إلا أن هذه الأفلام الجديدة وعلى الرغم من استفادتها من القواعد الأمريكية في التحرير و تقنيات حركة الكاميرا، ما زالت تحتفظ بطابعها الخاص وهذا الفيلم  ليس استثناء، فعلى غرار معظم الأفلام الهندية هناك نوعان من البشر فقط أخيار أو أشرار، قصة حب مستحيلة، ونهاية سعيدة.

رضوان خان (شاه روخ خان)، رجل مسلم من الهند، ينتقل إلى سان فرانسيسكو ويعيش مع أخيه. رضوان، الذي لديه متلازمة اسبرجر (شكل من أشكال التوحد)، يقع في حب مانديرا (كاجول ديفجان) أم  وحيدة هندوسية، وعلى الرغم من الاحتجاجات من عائلته يتزوجان ويعيشان حياة سعيدة حتى أحداث 11 سبتمبر 2011.

My name is Khan, and I am not a terrorist

 

رضوان خان لا يمكنه الكذب، أو إخفاء دينه وهذا يعتبر خطيرجداً بالنسبة  لرجل اسمه خان  بعد 11/9. لذلك عندما يبدأ الفيلم  نرى المسلم  رضوان خان  يتم تفتيشه في مطار سان فرانسيسكو وهو يردد أمام الحراس “اسمي خان وأنا لست إرهابيا” نشعر بالقلق والتعاطف بنفس الوقت ونتأمل أن ينتهي الفيلم بشكل جيد بالنسبة له على الأقل.

 قصة الحب هي المحرك الأساسي للقصة، فمع أن رضوان يتمتع بجانب من العبقرية إلا أنه يجد صعوبة في التعبير عن عواطفه بشكل عام، لذلك زواجه من مانديرا يلاقي الاعتراض ليس بسبب اختلاف الدين فحسب بل لأن مانديرا في هذا الزواج تبدو كمن اتخذ طفل آخر لتربيته بجانب ابنها. الزواج السعيد يتلقى كارثة، وتلقي مانديرا اللوم على رضوان الغير قادر على  فهم الموقف ولكنه أيضاً مستاء أن حب حياته قد تركه،  لذلك يأخذ أوامرها بحرفية عندما توجه له اللوم وتقول له “اذهب للرئيس وقل له أن اسمك هو خان وأنك لست إرهابياً”. ليذهب رضوان في رحلة مؤثرة وملهمة في جميع أنحاء أمريكا،  لعله يكسب قلب زوجته مرة أخرى.

رحلة رضوان عبر أمريكا تشبه رحلة فوريست غامب، لكننا هنا نشاهد فوريست غامب من خلال عدسة بوليود.  فيلم (أنا اسمي خان) موجه بالدرجه الأولى نحو الجمهور الأمريكي، ويصف حالة الذعر التي يعيشها المواطنون من الهند بعد أحداث 11 /9 ، لذلك نراه يربط بين الأمريكيين السود والهنود، وخاصة المسلمين بطريقة مثيرة للأهتمام وبمهارة من قبل كاران جوهر (المخرج) الذي يتناول العديد من الموضوعات الصعبة بلمسة خفيفة ومحببة ليوصل عبر الفيلم رسالة  حول الإسلام والتسامح، بينما يجعل الدموع تنهمر بكل سهولة.


استعراض فيلم | 2015 The Age of Adaline

ملخص القصة

حياة غير تقليدية لامرأة جميلة اسمها أدالين بومان (بليك ليفلي)، الأم الأرملة، من مواليد عام 1937، ما زالت  تبلغ من العمر 29 عاما، وبأعجوبة وجدت نفسها سجينة الشباب الأبدي لما يقرب من ثمانية عقود. هذا السر لا ينطوي على السحر، فأدالين بومان تعرضت لحادث سيارة غريب تسبب في دخول جسدها  حالة من الشباب الدائم.

لكن ما يبدو أنه نعمة، يضعها في حالة نفسية سيئة، فهي مضطرة لتغيير اسمها، ومظهرها، وإقامتها كل عشر سنوات، ترى أصدقاءها المقربين وعائلتها يكبرون مع مرور الزمن، وتخشى التعلق بآخرين خوفاً من وفاتهم قبلها، لذلك تفضل الإنعزال والعيش بمفردها. هذا الواقع على وشك التغير عندما تلتقي أدالين برجل يمتلك كاريزما خاصة يدعى إليس (مايكل هويسمان)، لتقع فى غرامه، ويعيشان معا حياة مليئة بالرومانسية والحب، ولكن عندما يعرفها  إليس على والديها (هاريسون فورد، وكاثي بيكر)، تشعر بالخوف من أن يكتشف سرها.



بطاقة الفيلم 2015 The Age of AdalineRATED-PG-13

  •  المخرج : لي تولاند كريجر
  •  الممثلين: بليك ليفلي | مايكل هويسمان | هاريسون فورد
  •  ستوديو : Lionsgate©
  • IMDB: 7.2/10
  •  مدة الفيلم: 112  دقيقة

تقييم الزوار للفيلم

تقييم المستخدمون: 0.02 ( 214 أصوات)

 


صور الفيلم The Age of Adaline

رومانس | دراما | فانتازيا


Love is timeless

استعراض فيلم | 2015 Paper Towns

ملخص القصة

 بلدات ورقية الفيلم المستند على الرواية الأكثر مبيعاً والثالثة للشاب جون غرين. تتبع القصة المراهق كوينتين  جاكوبسن المعروف باسم كيو (نات وولف)، كيو يبلغ من العمر ثمانية عشر عاماً، وعلى وشك التخرج من الثانوية، ملتزم بالقوانين، متقيد بالأنظمة، ومغرم بجارته من أيام الطفولة مارجو شبيجلمان (كارا ديليفين)، مارجو مغرمة بالألغاز، جميلة، غامضة، وتحظى بشعبية كبيرة.

في أحد الليالي تظهر مارجو في غرفة كيو، وتطلب منه مرافقتها في مهمة إنتقامية ستستمر حتى وقت متأخر من الليل، يوافق كيو مبدئياً تحت تأثير شخصية مارجو الكاريزمية، ويعيش ليلة تملؤها المغامرات. في اليوم التالي تغيب مارجو عن المدرسة، وبعد بضعة أيام يتبين أنها مفقودة أو هاربة. يحاول كيو حل لغز إختفاء مارجو فيكتشف أنها أخفت مجموعة من الأدلة والقرائن حول مكانها. كوينتين وأصدقائه سيجدون أنفسهم  في رحلة تقودهم من دليل إلى آخر في مغامرة فريدة من نوعها. 



بطاقة الفيلم 2015 Paper TownsRATED-PG-13

  • المخرج: جيك شراير
  • الممثلين : نات وولف | كارا ديليفين | أوستن أبرامز
  • ستوديو :Twentieth Century Fox©
  • IMDB: 6.5/10
  • مدة الفيلم: 109  دقيقة

تقييم الزوار للفيلم

تقييم المستخدمون: 0.02 ( 333 أصوات)

 


 دراما | غموض | رومانس


Get Lost. Get Found

استعراض فيلم | About Time 2013

ملخص القصة

عندما يصبح تيم في عمر الـ21، يدعوه والده (بيل ناي)، للحديث وإطلاعه على سر. يخبره والده أن الرجال في العائلة يمتلكون قدرة السفر عبر الزمن، وإلى أي نقطة سابقة في حياتهم الخاصة. بعد أن يتجازوز الصدمة يقرر تيم تركيز استخدام قدرته المكتشفة حديثاً على تحسين حياته العاطفية. لكن ذلك ليس بالسهولة التي كان يتوقعها.

ينتقل فيما بعد إلى لندن ليلتقي في أحد الليالي بفتاة أمريكية اسمها ماري (راشيل ماك ادمز)، ويقع في حبها. لكنه سيضطر فيما بعد إلى  تغيير بعض الأحداث الأخرى التي وقعت في تلك الليلة، مما يجعل لقاءه بماري غير ممكن، لذلك عليه البحث عنها والفوز بها مرة أخرى. مزيد من التعقيدات ستنشأ عندما يتعلم أكثر عن السفر عبر الزمن وتأثيره ، فهو لا يمكن أن يغير الأحداث دائماً  دون عواقب غير مرغوب فيها. ليبدأ بتعلم دروس أكثر عمقا عن الحياة.



بطاقة الفيلم About Time 2013RATED_R

  •  المخرج: ريتشارد كورتيس
  •  الممثلين:  دومنال جليسون | راشيل ماك ادمز | بيل ناي
  •  ستوديو : Universal Pictures ©
  • IMDB: 7.8/10
  • مدة الفيلم: 123  دقيقة

 

تقييم الزوار للفيلم

تقييم المستخدمون: 0.05 ( 168 أصوات)

 


 

دراما | رومانس | كوميدي


A new funny film about love. With a bit of time travel

استعراض فيلم |The Great Gatsby 2013

ملخص القصة

غاتسبي العظيم مقتبس عن رواية فيتزجيرالد الكلاسيكية، تدور أحداثها في العشرينات من القرن الماضي في نيويورك. جاي غاتسبي (ليوناردو دي كابريو)،  رجل غامض، ثري وعصامي، ينتقل للعيش في قصر لونغ آيلند، ويبني لنفسه اسم وسمعه عن طريق إقامة الحفلات الباذخة والصاخبة، وكل ذلك بهدف استعادة حب حياته، ديزي بوكانان (كاري موليجان)، المتزوجه من توم (جويل إجيرتون).

في البداية يكون الزوج غير مدرك لمخطط غاتسبي، لانه مشغول جدا باللهو وحفلاته الخاصة. الشاهد على كل ما يجري هو جار غاتسبي، وابن عم ديزي، نيك (توبي ماغواير)، الذي يلعب دورا مهماً في لم شملهما. فيما بعد سيتمكن نيك من مشاهدة سلسلة من الأحداث التي تكشف في نهاية المطاف العيوب المأساوية للشخصيات. فخلف بهرجة الثروة والغنى، هناك الهوس، والجنون والمأساة.



بطاقة الفيلم The Great Gatsby 2013RATED-PG-13

  • المخرج: باز لورمان
  •  الممثلين: ليوناردو دي كابريو | كاري موليجان | جويل إجيرتون
  • ستوديو: Warner Bros ©
  •  IMDB: 7.3/10
  •  مدة الفيلم: 143  دقيقة
  • أوسكار: حاز على جائزتين أوسكار عن أفضل إنجاز في مجال تصميم الأزياء، وأفضل إنجاز في مجال تصميم الإنتاج

 

تقييم الزوار للفيلم

تقييم المستخدمون: 0.07 ( 216 أصوات)

 


دراما | رومانس


Reserving judgments is a matter of infinite hope. …I come to the admission that it has a limit

الفنان فيلم ساحر كالحلم يبتعد عن التفاصيل ويهتم بالجوهر

The Artist - 2011الفنان فيلم صامت بالأبيض والأسود في الألفية الجديدة، طبعاً الفيلم ليس صامت تماماً فهناك موسيقى مصاحبة كما جرت العادة في جميع الأفلام الصامتة، تماماً مثل أي فيلم عادي عندما تتوقف الشخصيات عن الكلام، لكن لمدة أطول نظراً لأن أحداً لا يتكلم هنا.

خلال السنوات الماضية عندما بدأت بمراجعة الأفلام والحديث عنها بشكل علني عبر مواقع التواصل الإجتماعي واليوتيوب، اذا ما تحدثت عن فيلم بالأبيض والأسود تكون ردة الفعل سلبية، لذلك هل بالإمكان الحديث عن فيلم الفنان والتركيز على الفيلم دون التطرق الى حقيقة أنه صامت وبدون ألوان؟ لا أعتقد ذلك، وكي لا أطيل في التبرير، عندما ظهرت الأفلام الناطقة، العديد من صناع الأفلام استمروا في انتاج الأفلام الصامتة، ولأننا معتادون على مشاهدة العالم من حولنا بالألوان يتبادر الى ذهننا أن الأبيض والأسود انتقاص من الفيلم، لكن العكس صحيح. فأي شخص لديه المعرفة القليلة في صناعة الأفلام أو حتى تعديل الصورة يعلم أن الأبيض والأسود فعل إضافة يستلزم العديد من المراحل والتحرير والفلترة للحصول على النتيجة المطلوبة وليس العكس، لذلك عندما يقرر مخرج أن فيلمه بالأبيض والأسود يعني أن لديه رؤية خاصة ولمسة فنية يريد أن يشاركنا فيها من خلال اضافة على الفيلم.

 I won’t talk! I won’t say a word! 

قصة الفيلم عن الشخصية جورج فالنتين (جان دوجاردان) الذي يكون في قصة الفيلم ممثلاً مشهوراً وبطل الأفلام الصامته في الـ 1927، يصل لقمة مجده وهو شخصية محبوب ومفعم بالحيوية ونجم بكل معنى الكلمة. بالمناسبة جان دوجاردان يمتلك ابتسامة ساحرة ولديه قدرة هائلة في التعبير من خلال جسده وعضلات الوجه تجعلك تتاعطف معه، كما أنه لا يتكلم اللغة الإنجليزية مما يجعله مناسب جداً للدور ومؤهل كفنان صامت.

يلتقي جورج فالنتين  بممثلة مبتدئه وطموحه تدعى بيبي ميلر (بيجو برنيس) فيساعدها ويفتح لها الطريق للنجومية. لكن بعد فترة تظهر الأفلام الناطقة فتتقلص شعبيته ليبتعد عنه الجميع وتبتعد عنه الأضواء فلا يبقى بجانبه سوى كلبه وسائقه الشخصي، ومن الجهة الأخرى تدخل ميلر عالم النجومية والشهرة من أوسع أبوابها وتصبح محبوبة الجميع، في الوقت الذي أحبها فالنتين عندما لم تكن معروفة .

خيوط القصة بسيطة نسبيا، وذلك لأن الفيلم صامت بطبيعة الحال.  لكن الفيلم يثبت أنه بالإمكان صناعة عمل سينمائي لا ينسى في القرن الواحد والعشرين دون أكشن أو ألوان أو  حتى حوار، فيلم الفنان بكل معنى الكلمة انجاز بحد ذاته ويخلو من العيوب ولم أجد فيه شئ واحد لم يعجبني – كمعظم أفلام الأبيض والأسود الفيلم ساحر كالحلم يبتعد عن التفاصيل ويهتم بالجوهر.


مراجعة فيلم | 2008 The Curious Case Of Benjamin Button

benjamin button

حياتنا تتلخص بمجموع الفرص بما فيها الفرص التي ضاعت منا- جملة جميلة من فيلم رائع ونادر من إخراج ديفيد فينشر، ابتدأ العمل على الفيلم عام 1994 ليرى النور في العام 2008، الفيلم حاصل على الأوسكار لأفضل مؤثرات بصريه وميك أب.

بينجامين باتون (براد بيت) رحلة غير متوقعة ولا تنسى لحياة رجل ولد عجوزاً ومع مرور الزمن بينما يكبر الناس من حوله هو يصغر، ليعيش حياته بالعكس.

تروى القصة بطريقة الفلاش باك على لسان حب حياة بنجامين (كيت بلانشيت)  وهي عجوز على فراش الموت. طريقة السرد والأحداث تجعلنا نشعر بقصر هذه الحياة وأن اللحظات الجميلة لا تدوم، آداء كيت بلانشيت في الفيلم رائع لا يقل عن روعة عن براد بيت الذي بلا شك أدى واحدة من أفضل أدواره.

اعتقد أن هذا الفيلم يكسب قيمته مع مرور الزمن فاذا شاهدت الفيلم في العشرينات من العمر رأيك به سيختلف في الأربعينات وهكذا. فنحن أمام شخصية تختبر المراحل العمرية بالعكس. الفيلم يستحق المشاهدة وتجربة تعلق بالأذهان.


النذر رومانسية ذكورية ولن يصمد في الذاكرة أمام اختبار الزمن

قصة حب رومانسية تجمع بين حبيبين، وليس السؤال  اذا ما كانت ستنتهي القصة بزاجهما أم لا، لأنهم فعلاً متزوجان منذ أربعة أعوام، المشكلة أن الزوجة لم تعد تتذكر هذا الزواج ولا حتى زوجها التي أحبته.

كمعظم أفلام هوليود خلال العشرة أعوام الماضية، هذا الفيلم يستند على قصة حقيقية من واقع حياة الزوجان كيم وكريكيت كاربنتر.في الفيلم الزوجان الشابان بيج وليو، بيج فتاة مستقلة أغضبت والديها عندما تركت كلية القانون للالتحاق بمعهد لدراسة الفنون والنحت في الطين، بينما ليو افتتح ستوديو مستقل لأنتاج الأغاني.

الزوجان يعيشان في حلم وحب وسعادة، ولم لا عندما يكون الزوجان (راشيل ماك ادمز و تشانينج تاتوم)، في أحد الأيام على الطريق ومع تشاقط الثلوج تصطدم بهما شاحنة، يستيقظ ليو في المستشفى، زوجته في غيبوبة وعندما تستيقظ لا تتذكر ليو أو زواجه به. الذي تتذكره أنها ما زالت تعيش ما والديها (سام نيل و جيسيكا لانج) وما زالت مخطوبة من جيريمي (سكوت سبيدمان). الوالدان سعيدان جداً بما آلت إليه الأمور، فبإمكانهما الآن إعادتها الى المنزل وترتيب حياتها بعيداً عن التغييرات التي لم يوافقو عليها.

I hope that one day I can love you the way you love me 

 

ليو في الفيلم صبور ومتفهم ويحاول أن يساعد زوجته في استعادة ذكرياتها القديمة، ومع تقدم الفيلم نراه شخص أفضل وأطيب. زوجته بيح توقف عندها الزمن وهذا الرجل غريب تماماً بالنسبة لها، وتشعر بأنها ما تزال منجذبه نحو خطيبها السابق جيريمي. بالمناسبة جيريمي  شخص وسيم و ودود وليس بالرجل السيئ، حتى والديها ليسوا أشرار. فقط هم برون هناك فرصة لباية جديدة وتصحيح المسار، وهذا يأتي ضد محاولات ليو للفوز بقلب زوجته مرة أخرى وم جديد.

القصة لا تدخل في مسارات شائكة أوتحاول إثارة أسئلة أعمق، فنظرياً نحن أمام شخص لا يتذكر زواجه فكيف من الممكن أن تعيش مع شخص غريب؟ خاصة إذا كان هذا الزوج مختلف عن خيالها حول الشخص الذي ستختاره كزوج ، ثالثاُ هي تعتقد أن مخطوبة من الرجل الذي تحب؟  الفيلم فقط يحاول أن يبقى رقيق ولطيف.

الفيلم ليس أفضل فيلم رومانسي، ولا أعتقد أنه سيصمد في الذاكرة أمام اختبار الزمن، لكنه بالتأكيد الأفضل ضمن فئته في العام 2012.  حاول الفيلم وربما أكثر من اللازم تذكيرنا مرة تلو الأخرى أن ليو شخص جيد يحب زوجته، وأن بيج فقدت ذاكرتها وهذا مأساويز بإعتقادي أن السبب وراء ذلك أن الأحداث في الواقع تم نقلها عن الزوج  فكانت الرومانسية من نظرة ذكورية، فيها عقلانية، بعيدة عن مشاهد الحزن المركب، وهذا افقد القصة بعض من الشاعرية. لكنها قابلة للتصديق.